مؤسس موفيانا المخرج مهنا عبدالله في اول حوار

عنوان 342 من 348
مؤسس موفيانا المخرج مهنا عبدالله في اول حوار

 

موفياناالدمام

في حوارنا مع مؤسس موقع موفيانا المخرج مهنا عبدالله تحدث فيه عن بداية الموقع كفكره والهدف من اقامته والرؤيه المستقبليه له كموقع متخصص ومهتم بالسينما والسينمائيين الخليجيين والعرب

  • اولا نبارك لكم افتتاح موقع موفيانا؟


الله يبارك فيك ومبروك لكل المهتمين بعالم السينما

  • متى بدأت فكرة انشاء الموقع؟


بدأت فكرة انشاء موقع موفيانا اثناء اول مهرجان سعودي للافلام القصيره والذي اقيم بالدمام وكانت الفكره تقوم على جعل موفيانا ملتقى للسينمائيين الخليجيين والعرب والتعريف بهم وتسليط الضوء عليهم خصوصا ان السينما الخليجيه تكاد لاتكون موجوده على الساحه الا من بعض الاعمال القليله فالمتابع للصفحات الفنيه او البرامج التلفزيونيه يلاحظ تركيزها فقط على الدراما التلفزيونيه في حين ان صناعة السينما تكاد لا تذكر خصوصا لدينا في السعوديه لفتقادنا لابسط مقومات الصناعه وهي دور العرض وما لدينا هي جهود وتجارب شخصيه لمخرجين شباب يؤسسون لهذه الصناعه مستقبلا  بعمل افلام قصيره من انتاجهم الخاص  لعرضها في مهرجانات خارجيه وهدفنا هو التركيز على جهودهم ومنحهم المساحه ليبدعون ويتواصلون باخبارهم وانشطتهم مع الجمهور المحب لهذا النوع من السينما وهذا اقل القليل يقدم لهم على ما يبذلونه من جهود

  • الا تلاحظ ان هناك تناقض في الكلام عن صناعةسينما وانت تفتقد ابسط المقومات؟


لا يوجد تناقض لكن هناك مواهب  اخراجيه وتمثيليه وكتاب وفنيين وطاقم يعمل و افلام تصنع حتى وان كانت بتكاليف بسيطه لكنها ارضيه خصبه لقيام صناعة سينمائيه حقيقيه وعاجلا ام اجلا سوف نصبح مثل من حولنا نملك دور عرض للافلام والى ذلك الحين نكون قد اسسنا جيلا يجيد استخدام اللغه السينمائيه وكيفية صناعتها وهذا كله لا يأتي الا بتشجيع الشباب الحالي القائم على صناعة الافلام القصيره فمن تجاربهم في عمل الافلام وحضورهم في المهرجانات واحتكاكهم بمن سبقونا في هذا المجال يعطيهم الخبره التي تعوضهم عن الدراسه الاكاديميه والتي نفتقدها لعدم وجودها في السعوديه

  • وهل في اعتقادك ما نراه من افلام قصيره موجوده تسمى افلام سينمائيه؟


ان ما نراه من افلام هي تجارب سينمائيه  هاويه وليست متخصصه بعضها قد يرقى بان نطلق عليه سينما والبعض الاخر محاولات  لكن كل هذا يفيد في تكوين قاعده ثقافيه سينمائيه توصلنا الى بداية الطريق في عالم السينما سواء بالرؤيا او بالافكار

  • نعود الى موفيانا وما الذي ستقدمه كموقع سينمائي؟


نأمل ان نقدم الكثيرفهناك عدة مراحل لموفيانا ولكل مرحله اهدافها ولا استطيع الكشف عنها الان لكني سأتكلم عن الاهداف الحاليه فموقع موفينا الان مفتوح في مرحله تجريبيه في ستايل مؤقت يهدف الى الانتشار بين السينمائيين ونشر الاخبار والتقارير والصور والتغطيات والمقالات والحوارات في كل ما يخص السينما الخليجيه وفي مرحله اخرى العربيه والعالميه وتسليط الضوء على القائمين عليها من كتاب ومخرجين وممثلين وفنيين في جميع اقسام السينما ففي كل قسم من هذا الاقسام يتم التعريف بشخصيه لايصالها الى المهتمين باكتشاف تلك المواهب وتبنيها وهناك خطوه تطويريه مستقبلا لكل الاقسام بما يتناسب والهدف الاساسي لموفيانا

  • هل هذا يعني ان موفيانا سوف تتبنى بعض المواهب؟


لا استطيع ان اقول انها سوف تتبنى بالمعنى الكامل لكن هو موقع وحلقة وصل لايصال صوت المواهب لمن يهتم باكتشاف النجوم وفي المستقبل نأمل بان تكون موفيانا جهه منتجه وفي ذلك الوقت سوف تحتاج الى طاقم عمل في كل عمل ينتج وهذا معناه الاستعانه ببعض المواهب في جميع الاقسام وسوف نبذل الجهد في ايجاد الممولين لانتاج الافلام اما في الوقت الحالي فموفيانا قائمه على جهود ذاتيه فرديه متطوعه محبه للسينما

  • هل من كلمه اخيره تود قولها؟


اتوجه بالشكر الى جميع الاصدقاء والزملاء الذين تجاوبو معنا سريعا في ارسال بعض المواد عنهم وعن مسيرتهم والى كل من لم نتمكن من التوصل اليه لعدم وجود طريقة تواصل معه  اتمنى من الجميع التواصل معنا باخباره ونشاطاته ومشاركاته لكي يتسنى لنا نشرها في موفيانا ولكل من يجد في نفسه الموهبه في كل مجالات السينما وله اعمال اتمنى منه التواصل معنا
وشكرا لكم ولجهودك